تأثير السياسة المالية والنقدية في اسرائيل، وتأثير الاقتصاد العالمي، على العائدات الحقيقية لسندات الدين الحكومية في اسرائيل: معاينة جديدة بعد عقد من الزمن

08/11/2015 |  برندر عدي, ريبون سيغال

السياسة الماليّة
ملخص

يتناول البحث كيفيّة تأثير السياسة المالية والنقدية في اسرائيل، وكذلك النشاط الاقتصادي والبيئة العالمية، على العائدات الحقيقية لسندات الدين الحكومية في اسرائيل بين 2001 وأيلول 2013. نجد انّ للسياسة المالية كما تنعكس في نسبة الدين العام من الناتج المحتمل، تأثير على العائدات، وأن التأثير أكبر على المدى البعيد. للسياسة المالية تأثير ملحوظ على العائدات قصيرة المدى، ولكن لها تأثير واضح أيضًا – ولو كان صغيرًا– على العائدات بعيدة المدى. للبيئة المالية العالمية، كما تنعكس من خلال العائدات في الولايات المتحدة، تأثير ايجابي واضح على العائدات الحقيقية المحلية بكافة المستويات. تسمح تقنية القياس التي اخترناها بتأثيرات غير خطيّة للمتغيرات، وهي تشير إلى ان تأثيرات الدين الحكومي والعائدات في الولايات المتحدة تعزّزت خلال فترة الاختبار. عندما نحلل المساهمات لتطور العائدات في العقد الأخير، نجد ان انخفاض الفائدة النقدية يفسر قسمًا كبيرًا من الانخفاض الذي طرأ على العائدات القصيرة والمتوسطة في منتصف العقد، بينما الانخفاض في الدين الحكومي يفسر قسمًا كبيرًا من انخفاض العائدات طويلة المدى. ساهمت البيئة الاقتصادية العالمية بشكل كبير في التغييرات التي طرأت على العائدات في جميع الفترات وعلى جميع المستويات. هذه الاستنتاجات مشابهة من ناحية الجودة لتلك التي طرحت قبل عقد تقريبًا Ber, Brender and Ribon (2004) ، ولكنها تعكس ازديادًا في تأثير الاقتصاد العالمي والدين العام على العائدات في اسرائيل وانخفاض في اهمية العجز كممثّل للسياسة المالية.


​​​